الجمعة، 13 مارس، 2009

مـقـــدمة .. فلتدعها حتى تتم ..




لا أعلم إن جازت تسمية هذه التي سنرتكبها بشيء نعرفه !!
الأمر يشبه ساق مبنٍ للمجهول .. في حانة يجلس على طاولة فيها أشخاص مختلفون ، الساقي يقوم بخلط الخمر بالفاكهة .. بالملح و السكر .. و يبدأ في سكب الكؤوس .. و ما حدث بعد سكب الكؤوس .. هو ما ترونه أنتم هنا ..!!
حين نتحدث بصوت عالٍ .. و نرى من مرآة لا عمياء و لا مرئية .. تكون النتيجة هذه ..!!
هذه هي الفكرة .. ان تتم بلا تكملة و أن تكمل بلا تتمة .. و ألا يكون تاليك نفسك .. بل أن تاليك .. صاحب الكأس الذي يليك .. !
فقط .. استمتعوا ..بما سيلي بعد !!