السبت، 11 أكتوبر، 2008

حين فقد الدمع مسكبَه






يقلب صفحات التاريخ ..
و تراجم العشق القديمة ..
يفتي :
" الخيمة لا تحمل رائحة دماءٍ ..
وعود الرسائل باطلة .. "
مر بمرايا العهود المتكسرة ..
يتمتم :
" أن الحزن ليس شرفاً ..
الحزن الشريف جريمة منكرة .. "
يطالع وجهه في أكاذيب الكتب .. و الدروب المقفرة ..
يجول بتسبيحة راهبٍ طالباً للمغفرة ..
أسأل :
من عدل الذنب في صحيفة الحب الغابرة ؟؟
من جمل الحائط بدموع الجميلة المتوسلة ؟؟
من قال أن المطر ولد من رحم غيم عاقرة ؟؟
نفسه .. !!
بثوب ناسك .. يحتسي النبيذ .. بجوار العسل ..
الورود البكر .. و الستائر الحمراء ..
و كؤوس الحب المشروخة ..
يدور بها على الغواني ..
يلصق بهن تهمة الرقص ..
و يرقع الحكايا .. من جوف ظمآن ..
يحضر أرواح الغواية .. بسلة و كرة ..!
دجال ..
يشعل بخوراً على عتب روحي الغاضبة ..!
شانقاً على شفتي شوق للمسة غائبة ..
يدور حولي بدفٍ .. وبالأمنيات ذائبة !!
لأخبره ..
كيف قتلتُ بطوق ياسمين .. حين فقد الدمع مسكبَه !!