الثلاثاء، 17 يناير، 2012

.. غُـــــوايَــة




يداكِ مكبلتان ، و قدماك مربوطتان بثقل كبير كتبوا عليه "المجتمع"
أنتِ مكانكِ .. لا تتحركين ..
و هو كل الغواية ..
الغواية .. مجسدة في اختلاط رائحة دخانه بعطره العميق .. !!
في لون قميصه الحريري الأحمر ..
حين يمر بابتسامة .. من فوق إحدى سحابات أحلامك .. !
ثمرة محرمة .. !!
يقتلك العطش لكأسٍ واحد من الحنان ..
يقتلك الجوع .. مللتِ فقر الحب .. مللتِ الفتات ..
مللتِ جفاف النفس .. حين لا يرويها أحد ..
هذه المسافة القصيرة وهم .. 
فلا هو قريب إلى حد مد أصابعكِ إلى شفتيه .. 
و لا أنتِ تستطيعين تحريك يدكِ .. أنتِ مكبلة !!
تضعين رأسك في رجاء .. هذه الطاولة ليست هنا .. هذا أيضًا وهم !
تنثرين بين شفتيكِ أحلامًا .. و حكايا 
لن يسمعها !!